الحيوانات المباحة وأنواعها

ما هي الحيوانات المباحة؟

الأصل حل جميع الحيوانات إلا ما دل الدليل من القرآن والسنة على تحريمه.

والمحرمات كالتالي:

المحرمات من الحيوانات:

    1. الخنزير: وهو حيوان محرم نجس في الإسلام بكل أجزائه وأعضائه وما يستخرج منه، كما قال سبحانه وتعالى: {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيرِ} (سورة المائدة: 3)، وقال تعالى: {أَوْ لَحْمَ خِنْزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْس} (الأنعام: 145) والرجس يعني النجس.

جميع الحيوانات يجوز أكلها بعد تذكيتها إلا ما استثني في القرآن والسنة.

  1. كل ذي ناب من السباع: والمراد بها جميع الحيوانات الآكلة للحوم، سواء كانت كبيرة كالأسد والنمر، أو صغيرة كالقطة ونحوها، ومن ذلك الكلب.
  2. كل ذي مخلب من الطير: وهي جميع الطيور الآكلة للحوم، كالصقر، والنسر، والنورس، ونحو ذلك.
  3. الحشرات: وجميع الحشرات في البر لا يجوز أكلها لأنه لا يمكن تذكيتها، ويستثنى من ذلك الجراد فإنه يجوز أكله، كما قال صلى الله عليه وسلم: “أحلت لنا ميتتان: الحوت، والجراد” (ابن ماجه 3218).
  4. الثعابين والأفاعي والفئران: فيحرم أكلها، وأمرنا بقتلها، فقال صلى الله عليه وسلم: “خمس فواسق يقتلن في الحل والحرم: الحية، والغراب الأبقع، والفأرة، والكلب العقور، والحديا” (البخاري 3136، مسلم 1198).
  5. الحمار الأهلي: وهو الحمار الذي يستخدم في القرى للركوب وحمل الأغراض عليه.

أنواع الحيوانات المباحة:

ما أحله الله من هذه الحيوانات على قسمين:

  • نوع مستأنس يمكن الإمساك به: فلا يحل إلا بالذكاة الشرعية.
  • نوع يعيش في البراري ويهرب من الإنسان ولا يمكن الإمساك به لتذكيته: فيحل لنا عن طريق صيده بالطريقة الشرعية.