الدم الذي ينزل بسبب الحبوب هل يمنع من الصلاة والصيام ؟

الجواب :
الحمد لله
الدم الخارج من المرأة بسبب الحبوب : تنظر فيه المرأة : فإن كان يحمل صفات دم الحيض ، كأن يكون أسود له رائحة : فهو دم حيض ، وإن كان أحمر : فهو نزيف له حكم الاستحاضة ، والأول يمنع من الصلاة والصيام والجماع ، والثاني لا يمنع من ذلك كله .

وكما أن انقطاع الدورة بالحبوب وغيرها تكون المرأة به طاهرة ، فكذلك نزول دم الحيض بسبب الحبوب تكون فيه حائضاً .

سئل شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله – عن :
مرضع استبطأت الحيض فتداوت لمجيء الحيض ، فحاضت ثلاث حيض ، وكانت مطلقة فهل تنقضي عدتها أم لا ؟ .
فأجاب : ” نعم ، إذا أتى الحيض المعروف لذلك : اعتدت به ، كما أنها لو شربت دواء قطع الحيض أو باعد بينه كان ذلك طهراً ، وكما لو جاعت أو تعبت أو أتت غير ذلك من الأسباب التي تسخن طبعها وتثير الدم فحاضت بذلك ” .
انتهى من ” مجموع الفتاوى ” ( 34 / 23 ، 24 ) . وانظري جواب السؤال رقم ( 127259 ) .

وينظر حول طفل الأنابيب ، وما يتعلق بهذه الطريقة من احتياطات شرعية : جواب السؤال رقم ( 3474 ) .

ونسأل الله تعالى أن يرزقك الذرية الطيبة الصالحة ، وأن ييسر لك الخير حيث كان .

والله أعلم

Category: Uncategorized