الإيمان بربوبية الله تعالى (أركان الإيمان الستة)

معنى الإيمان بربوبية الله تعالى: هو الإقرار والتصديق الجازم بأن الله تعالى رب كل شيء ومالكه وخالقه ورازقه، وأنه المحيي المميت النافع الضار، الذي له الأمر كله، وبيده الخير، وهو على كل شيء قدير، ليس له في ذلك شريك. فهو إذن إفراد الله بأفعاله وذلك بأن يعتقد: أن الله وحده…

الإيمان بألوهيَّة الله تعالى (أركان الإيمان الستة)

معنى الإيمان بأُلوهيَّة الله تعالى: التصديق الجازم بأن الله تعالى وحده المستحق لجميع أنواع العبادة الظاهرة والباطنة، فنفرد الله بجميع أنواع العبادة, مثل الدعاء والخوف والتوكل والاستعانة والصلاة والزكاة والصيام, فلا معبود بحق إلا الله تعالى، كما قال سبحانه: {وَإِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ} (البقرة: 163).…

الإيمان بوجود الله تعالى (أركان الإيمان الستة)

معنى الإيمان بالله عز وجل: هو التصديق الجازم بوجود الله تعالى، والإقرار بربوبيته, وأُلوهيته, وأسمائه وصفاته. وسنتحدث عن هذه الأمور الأربعة تفصيلًا على النحو الآتي: الإيمان بوجود الله تعالى: فطرة الله: الإقرار بوجود الله تعالى أمرٌ فطريّ في الإنسان لا يحتاج إلى تكلف في الاستدلال عليه, ولهذا يعترف أكثر الناس…

معرفة النبي صلى الله عليه وسلم

ولادته ولد في مكة سنة 570 ميلادياً يتيم الأب وفقد أمه في سن مبكرة فتربى في رعاية جده عبد المطلب ثم من بعده في رعاية عمه أبي طالب حيث ترعرع. حياته ونشأته عاش في قبيلته قريش أربعين عاماً قبل النبوة (570-610م ) كان فيها مثالاً للخلق ومضرب المثل في الاستقامة…

الشهادتان: شهادة أن محمداً رسول الله

معنى شهادة أن محمداً رسول الله: تصديق أخباره وامتثال أوامره واجتناب نواهيه, وأن نعبد الله وفق ما شرعه لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلمنا إياه. مالذي يشمله إيماني بأن محمداً رسول الله؟ تصديق الأخبار التي أخبر بها صلى الله عليه وسلم في جميع المجالات ومنها: أمور الغيب واليوم…

الشهادتان: شهادة أن لا إله إلا الله

الشهادتان معناهما ومقتضاهما أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله. لماذا لا إله إلا الله ؟ لأنها أول واجب على المسلم, فمن أراد الدخول في الإسلام فعليه أن يعتقدها ويتلفظ بها. لأن من قالها موقناً بها يبتغي بذلك وجه الله كانت سبباً في نجاته من النار,…